رسالة من ابناء وبنات الجولان المحتل ابناء الاسيرة بشيره محمود

675

الى ابناء بني معروف اينمى وجدوا واينمى حلوا وبأي منصب كانوا ان كان في فلسطين ام في الجولان ام في سائر اقطار الارض..نحن ابناء وبنات الجولان المحتل ابناء الاسيرة بشيره محمود.. نحن نناشد الضمير الانساني وكل من باستطاعته المساعده بخصوص قضية والدتنا بأن يتحرك فليس من العدل ان تنسوا ما جرى وما حصل في هذا اليوم الملفق لنا جميعا..وليس من العدل ايضا ان تنسوا بأن لكم اخت في الاسر واخ ايضا..نحن من حقنا ان نعيش بين احضان والدتنا مثل سائر خلق الله وحقنا ان ننعم بحنانها وعطفها ..ومن حق أخينا امل ايضا ان يعيش بين اسرته ورفاقه..والدتنا عانت بما يكفي في قضية تخصنا جميعا بغض النظر عن بعض الاراء هنا وهناك مع او ضد فنحن جميعا كنا معرضين لنفس هذا الموقف الملفق وكان بالامكان ان تكون أمك او أختك او زوجتك او أنت مكانهما بعد التجييش الذي حصل والتلفيق الذي جرى..يكفيكم صمت ووقوف موقف المتفرج وأخرون منكم موقف المستفيد.نحن بحاجه الى أمنا وبيتنا بحاجة الى عاموده الذي كسر..أين رجال الدين أين السياسين أين البشر أين الانسانية مما يجري ويحصل معنا..نحن لا ندعي الى مظاهره او اعتصام نحن ندعوكم للوقوف مع انفسكم وضميركم ودينكم وعرقكم لاطلاق سراحها وسراحه يكفيكم صمت ولوم يكفيكم الوقوف موقف المتفرج على مأساه غيركم..اخيرا لا نريد اطاله الحديث فنحن جميعا نعلم ما حصل وكيف حصل ومن المسبب ولا نريد الخوض في التفاصيل..لكننا نناشد الضمير الانساني والاخلاقي الحي والواجب الديني بحفظ الاخوان أيمنى وجد أليس من حقنا ان نكون بين احضان أمنا في هذه اللحظات نحن نضيع بين السياسه والسياسين وأروقه المحاكم وعبائات المتدينين نحن نعاني أصعب أنواع الاجحاف في حقنا وحق والدتنا منكم جميعا..ننشادكم جميعا للتحرك والتدخل لاطلاق سراحها يكفي ما عنيناه ويكفي ما عانته في سبيل قضيه خلقت لتجعلنا أيتام بين فكي مفترس من جهة ومتفرج من جهة اخرى..نحن ابنائكم واخواتكم من حقنا عليكم ان تدافعوا عنا نناشدكم بحق الامومه والاخلاق والتربيه ان تتدخلوا..

بدون تعليقات

اترك رد