بيان صادر عن ذوي طلبة مجدل شمس في الجولان السوري المحتل

3674

ان تاريخ الجولان السوري المحتل حافل بالأمجاد والمواقف الوطنية التي صنعها الآباء والأجداد حفاظاً على هويتنا السورية الأصيلة ورفضاً لوجود المحتل الصهيوني وكل مظاهره الاحتلالية …فقد ترسخت مفاهيم وأخلاقيات وسلوك وطني يعتز به كل انسان في الجولان المحتل وفي الوطن الأم سورية الحبيبة.

واليوم عندما تشتد المحنة على وطننا السوري يلجأ الاحتلال إلى تكرار أساليبه القديمة في محاولات حثيثة لاسرلة نمط الحياة الاجتماعي في الجولان السوري المحتل ،حيث تجسدت هذه المحاولة برفع علم الاحتلال فوق مدارسنا في ذكرى نكبة فلسطين الجريحة ،مما تسبب بالأذى النفسي والوجداني والوطني لأكثرية طلبتنا ومدرسينا وأهالي الطلبة ومن خلفهم ابناء الجولان المحتل ،وهذه خطوة نراها بغاية الخطورة لمسيرة العلم والتعليم في مجدل شمس وكل الجولان .

لذالك نهيب بلجان الطلبة وكل الأهالي الكرام والمعلمين المخلصين ،بأخذ الموقف الذي يشرف الجولان ،ورفض هذا الأجراء المسيء لمشاعرنا الوطنية السورية ،ولتبقى مدارسنا منارة للوعي الوطني والتعليم المشرف الذي يصون رسالة مجتمعنا الوطنية والإنسانية والأخلاقية النبيلة.

ختاما نتمنى على لجان أولياء الأمور الممثلة الوحيدة لنا ولطلابنا في المدارس معالجة هذه الظاهرة إذ أننا لن نسلم بهذا الإجراء  .

ودمتم عنواناً للمواقف الوطنية

طلبة واهالي مجدل شمس

12/5/2016

بدون تعليقات

اترك رد