ارتقاء 9 شهداء بينهم امرأة وطفلان جراء استهداف إرهابيي “جبهة النصرة” الأحياء السكنية بحلب بالقذائف الصاروخية ورصاص القنص-صور

1765

حلب-سانا

واصل إرهابيو تنظيم “جبهة النصرة” والمجموعات المسلحة التابعة له خرق اتفاق وقف الأعمال القتالية باستهداف الأحياء السكنية في مدينة حلب بالقذائف الصاروخية ورصاص القنص.
وأفاد مصدر في قيادة شرطة حلب في تصريح لـ سانا بأن إرهابيين يتحصنون في حي بستان القصر اطلقوا قذائف صاروخية على حي المريديان السكني بمدينة حلب ما تسبب “باستشهاد رجل وزوجته نتيجة تهدم المنزل عليهما وإصابة 4 أشخاص بجروح متفاوتة”.

ولفت المصدر إلى أن أحد قناصي المجموعات المسلحة التابعة لتنظيم “جبهة النصرة” الإرهابي المتمركز في حي بستان القصر اطلق نيران قناصته على أهالي حي المشارقة ما أسفر عن “استشهاد شخصين”.
كما ارتقى 5 شهداء بينهم طفلان وأصيب 40 شخصا نتيجة سقوط قذائف صاروخية أطلقها إرهابيون على حيي الميدان والأشرفية ومحيط ساحة سعد الله الجابري والقصر البلدي.

وكان 10 شهداء ارتقوا أمس بينهم طفل وأصيب 37 شخصا بجروح باعتداءات إرهابية بالقذائف الصاروخية ورصاص القنص على أحياء سكنية في مدينة حلب.

وردت وحدات الجيش والقوات المسلحة العاملة في حلب أمس على مصدر إطلاق القذائف بعمليات دقيقة أسفرت عن تدمير العديد من مرابض الهاون والمدفعية.

بدون تعليقات

اترك رد