#‏عيد_الجلاء‬ الرئيس الأسد لـ ‫#‏الإخبارية_السورية‬ 17 نيسان 2013

265

 

‫#‏عيد_الجلاء‬ الرئيس الأسد لـ ‫#‏الإخبارية_السورية‬ 17 نيسان 2013: من البديهي أن يربط عيد الجلاء بانسحاب القوات الأجنبية من أي وطن، و لكن أول سؤال نسأله في مثل هذه الظروف وفي الظروف العربية بشكل عام التي سبقت هذه الأزمة.. ماذا لو خرج المستعمر و أخذ معه السيادة و القرار… فلا قيمة للجلاء .. فالاستقلال الحقيقي و الجلاء الحقيقي هو عندما يجلى المستعمر عن الأرض و نستعيد السيادة بكل ما تعني هذه الكلمة من معان.. فإذا كانت هناك أرض محتلة و لكن شعبها حر أفضل بكثير من أن يكون لدينا أرض محررة و شعب فاقد للسيادة و دولة فاقدة للقرار الوطني.. هكذا يجب أن نفهم الجلاء و الاستقلال.. الجلاء و الاستقلال بمعناه الشامل .. و أعتقد أن سورية في مثل هذه الظروف تتعرض لمحاولة استعمار جديدة بكل الوسائل و بمختلف الطرق.. هناك محاولة لغزو سورية بقوات تأتي من الخارج من جنسيات مختلفة ولو أنها تتبع تكتيكا جديدا يختلف عن التكتيك التقليدي للاستعمار الذي كنا نسميه الاستعمار الحديث الذي كان يأتي بقواته إلى المنطقة وآخره كان الاحتلال الأميركي للعراق ولأفغانستان.. وهناك أيضا محاولة لاحتلال سورية من الناحية الثقافية عبر الغزو الفكري باتجاهين.. إما من أجل أن تذهب سورية باتجاه الخضوع والخنوع للقوى الكبرى والغرب تحديدا أو بالاتجاه الآخر وهو الخضوع للقوى الظلامية التكفيرية. أنا أعتقد أنه بهذه المناسبة نحن بحاجة أكثر بكثير للتمسك بمعنى الجلاء وبمعاني الاستقلال.. منذ أن كنا أطفالا كان يعني لنا هذا العيد الكثير من العزة.. اليوم يجب أن يبقى هذا الموقع ويرتقي لكي يكون عيد الجلاء بالنسبة لنا ماضي العزة وحاضر الكرامة.

 

 

بدون تعليقات

اترك رد