ريال مدريد يغادر فولفسبورغ مهزوما بهدفين.. ومانشستر سيتي يتعادل مع باريس سان جيرمان

574

غادر فريق ريال مدريد ألمانيا، الأربعاء، مهزوما بهدفين من مضيفه فولفسبورغ مقابل لا شيء، في مباراة الذهاب من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، فيما تعادل باريس سان جيرمان مع ضيفه مانشستر سيتي بهدفين لكل منهما.  

وحقق فولفسبورغ، الذي يحتل المركز الثامن في ترتيب الدوري الألماني حاليا، مفاجأة بفوزه بهدفين على ريال مدريد في مباراة كانت الترشيحات ترجح أن يحسمها الناد الملكي بسهولة. وجاء هدفا المباراة في الشوط الأول، حيث سجل ريكاردو رودريغيز الهدف الأول لفولفسبورغ في الدقيقة 18 من ركلة جزاء، فيما أضاف ماكسيمليان أرنولد الهدف الثاني في الدقيقة 25، من المباراة التي أقيمت في مدينة فولفسبورغ.

وبهذا الفوز، يحتاج فولفسبورغ أن يفوز أو يتعادل أو يخسر بأقل من هدفين في مباراة الذهاب التي ستقام في مدريد الأسبوع المقبل، في حين يحتاج الملكي إلى الفوز بفارق أكبر من هدفين دون أن يتلقى أهدافا.

وفي المباراة التي أقيمت على ملعب حديقة الأمراء في باريس، تقدم لاعبو مانشستر سيتي على مضيفهم الباريسي، بهدف عبر لاعبهم البلجيكي، كيفن دي بروين، عند الدقيقة ٣٨، بعد أن أضاع أمراء باريس ركلة جزاء عبر النجم السويدي، زلاتان إبراهيموفيتش.

ليعود إبراهيموفيتش نفسه، ويسجل هدف التعادل لفريقه مستغلا خطأ دفاعيا، عند الدقيقة ٤١، ثم يضيف زميله الفرنسي، أدريان رابيوت، الهدف الثاني للباريسيين عند الدقيقة ٥٩، ولكن عاد لاعبو “السماوي”، وسجلوا التعادل عند الدقيقة ٧٢، عبر اللاعب البرازيلي، فيرناندينيو.

وبهذه النتيجة يحتاج مانشستر سيتي إلى تحقيق التعادل بأقل من هدفين على أرضية ملعب الاتحاد أو الفوز ليعبر إلى نصف النهائي، في حين يحتاج الباريسيون إلى التعادل بأكثر من هدفين أو تحقيق الفوز للوصول إلى مربع الكبار.

بدون تعليقات

اترك رد