رسالة شكر وامتنان من عائلة المرحومة أم ياسر صالحة الصالح في الجولان المُحتل ومدينة جرمانا

715

موقع بلدي

نتقدم بجزيل الشكر والامتنان والتقدير والعرفان لكل من قدم لنا التعزية الصادقة والمواساة الحسنة في وفاة المرحومة بإذن الله أم ياسر صالحة الصالح التي وافتها المنية بعد حياة حافلة قضتها في طاعة الله وخدمة أسرتها وتربية أولادها التربية الحسنة المعطاءة.

نتقدم بالشكر الجزيل لكل من واسانا بهذا المصاب وشاركنا العزاء سواء بالحضور إلى بيت العزاء أو المشاركة في مراسم الدفن في مسقط رأسنا مجدل شمس في الجولان الحبيب، أو بتقديم التعازي في جرمانا بدمشق الشام، أو بصادق الشعور من خلال البرقيات أو الاتصال الهاتفي في الجولان الحبيب أو الوطن الأم سورية الأبية أو من خارجها أو عبر الرسائل أو من خلال الكتابة والمشاركة على مواقع التواصل الاجتماعي.

وكذلك نتقدم بجزيل الشكر وعظيم الامتنان لكل من عادها في مرضها وللطاقم الطبي والتمريضي الذي قدم لها كل الاهتمام والعناية ونخص بالذكر الأخ الدكتور واصف خاطر، جزاكم الله عنا خير الجزاء.

ونتقدم بجزيل الشكر لموقع بلدي الإلكتروني في الجولان الحبيب في تغطيته المباشرة لمراسم التشييع التي كان لها الأثر الصادق في مواساة ولديها وأحفادها بدمشق الشام.

الأهل والأصدقاء الأعزاء:

إن المصاب في فقد المرحومة كان جللاً والألم كبيراً ولكن بفضل الله ثم بفضل ما قدمتموه لنا من تعازيكم الحارة ومواساتكم الحسنة ودعواتكم الصادقة واسترحامكم المستمر وشعوركم النبيل خفف عنا الشيء الكبير وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على طيب أصلكم وصادق شعوركم.

شكر الله سعيكم وأعظم أجركم وجزاكم الله عنا خير الجزاء.

بدون تعليقات

اترك رد